الصور
Adiabene

Adiabene

برعاية سيادة الحبر الجليل مار بشار متي وردة السامي الوقار، نظمت لجنة التعليم المسيحي موسماً ثقافياً لطلاب التعليم المسيحي لمرحلتي المتوسطة والاعدادية تحت عنوان "وسائل التواصل الاجتماعي"، حضر الموسم الأب سالم ساكا والأب لويس قاقوز والأب سمير صليوا مسؤول لجنة التعليم المسيحي، وأقيم الموسم في قاعة كنيسة أم المعونة الدائمة ليومي الخميس 19/1/2017 والجمعة 20/1/2017، قدم سيادته مداخلة عن اخلاقيات التواصل، منطلقاً من رسالة بولس الى اهل فيلبي "وبعدُ أيها الإخوة، فكُلُّ ما كانَ حقاً وشريفاً وعادلاً وخالصاً ومُستَحَبًّا وطيِّبَ الذِّكْر وما كانَ فضيلةً وأهلاً لِلمَدح، كُلُّ ذلك قَدِّروه حَقَّ قَدره." فيلبّي ٤/ ٨. كما قدمت أستاذة علم النفس الدكتورة أسيل والاستاذ روبين جورج محاضرة عن "وسائل التواصل الاجتماعي" ... لاقى الموسم تفاعلاً وتجاوباً ملحوظاً من قبل الطلاب والذي تجسد في مشاركتهم الفعالة بالصلاة ومع المحاضرين وفقرة التنشيط، وبصورة خاصة ابداعاتهم في العمل داخل المجاميع.
برنامج الموسم الثقافي: وسائل التواصل الاجتماعي
- صلاة البدء
- كلمة افتتاحية
- تنشيط
- مداخلة سيادة الحبر الجليل مار بشار متي وردة
- تنشيط
- محاضرة أستاذة علم النفس: الست أسيل والاستاذ روبين جورج
- استراحة
- عمل المجاميع
- تنشيط
- تقديم الخلاصة
- ختام
الجمعة, 20 كانون2/يناير 2017 16:27

صلاة من أجل وحدة الكنائس

بحضور وبركة السادة الاساقفة الاجلاء مار بشار متي وردة ومار نيقوديمس شرف ومار يوحنا بطرس موشي ومار جاك اسحق جزيلي الاحترام، أحيت كلّيّة بابل للفلسفة واللاهوت صلاة من أجل وحدة الكنائس، في كنيسة مار يوسف

أبتدات الاخت سمر بكلمة الترحيب وتوضيح مفهوم عنوان الصلاة من أجل وحدة الكنائس لسنة 2017 والتي يصادف الذكرى المئوية الخامسة لحركة الاصلاح التي انطلقت من أوربا ومن ثم أمتدت الى مختلف أنحاء العام بين الكنيسة الكاثوليكية وجماعات الاصلاح البروتستانتي.

"محبة المسيح تحثّنا على المصالحة" هذا كان عنوان الصلاة من أجل وحدة الكنائس المُوحى من ((2 كور 5: 14 -200). اذ أن المصالحة مع الله تقودنا الى المُصالحة والوحدة فيما بيننا كمؤمنين، فبقدر ما يتصالح الانسان مع الله ويتّحد به، يستطيع أن يتصالح ويتحدّ مع الاخرين. اعقبَ هذا التوضيح تراتيل وصلوات وقراءات من الكتاب المقدس بعهديه وكلمة لسيادة المطران بشار متي وردة راعي ايبارشية اربيل الكلداني. أوضح سيادته في كلمته التي القاها بالمناسبة عن أهمية الصلاة من أجل وحدة الكنائس لانها رغبة المسيح التي صلّى من أجلها "ليكونوا بأجمعهم واحدا كما نحن واحد" (يوحنا 17: 21) وأكمل سيادة المطران موضحا ان المصالحة الحقيقية تقود دوماً الى الفرح، فرح له أن يحتضن الجميع، مهما أختلفوا. والسؤال كيف ما سببُ هذا الفرح؟

انها خطوة العودة التي جعلت الابن يُفكر في واقعه التعيس وفي ماضيه المُكرَم (في مثل الابن الضال). هذه العودة لم تكنّ نتيجة تأمل وتفكير داخلي أو جهد شخصي بل كان ثمرة نعمة الله، فعل الروح القدس فيه، فجاءت بمثابة ولادة جديدة. وختم سيادته ما السبيل لمواصلة هذا الفرح، فرح العودة الى بين الآب؟ هو الصلاة: "إفرحوا دائماً، لا تكفوا عن الصلاة، أشكروا على كل حال، فتلك مشيئة الله لكم في المسيح يسوع" (1 تسالونيقي 5: 16 - 18). كما وحضر الصلاة إدارة وطلبة المعهد الكهنوتي وبعض من اساتذة كلية بابل وجمع من الرهبانيات والمؤمنين. نشكر الله على كل النعم التي يهبها لكنيسته فلنستمر بالصلاة من أجل تحقيق رغبته في أن نكون واحدا في جسده المقدس، الكنيسة. 

الجمعة, 20 كانون2/يناير 2017 16:12

صلاة بمناسبة عيد مار انطونيوس

دعت الاسر الرهبانية المؤمنين للمشاركة بصلاة خاصة بمناسبة عيد مار انطونيوس ابي الرهبان والراهبات مساء الثلاثاء ١٧/١/٢٠١٧، والتي اقيمت بكنيسة مار كوركيس. شارك في الصلاة رهبنات (الراهبات الدومنيكيات- راهبات قلب الاقدس- راهبات بنات مريم- اخوات يسوع الصغيرات -الاباء الدومنيكان- اخوة يسوع الفادي- الاباء والاخوة الروكازينستي)، كما وحضر مدير المعهد الكهنوتي الاب افرام كليانا وجميع السمنيرية وعدد من الآباء الكهنة و جماعة الفوكلاري ومجموعة كبيرة من المؤمنين. انطلقت الصلاة بتقديم المناسبة. ثم استقبال ايقونة الراهب والمشاركون يرتلون نشيد: "ربي يسوع يا ملكا" ثم صلاة الابتداء وصلاة المزامير. بعدها كانت هناك قراءة للكردينال كريستوف شونبورون ومن ثم تقديم بعض الرموز التي تشير للنذور الرهبانية الثلاث:الطاعة - الفقر- العفة. بعدها تلا الأب بولس ثابت نص الانجيل (يو 17-11/15) واطلق الاب سرمد الدومينيكي كلمة المناسبة حث فيها الرهبان والراهبات على الاستمرار باعطاء شهادة الحق. ثم صلى الرهبان والراهبات صلاة خاصة طالبين من الرب مباركة تكرسهم. ثم تبادل المشاركون السلام فيما بينهم لتختم الصلاة مع ترتيلة "نفسي تعظم الرب".
الجمعة, 13 كانون2/يناير 2017 20:26

إعلان من إيبارشية أربيل الكلدانية

تدعوكم إيبارشية أربيل الكلدانية لحضور اللقاءات الثقافية عن اخلاقيات العائلة (أطفال الأنابيب، الإجهاض، العناية بالمرضى، القتل الرحيم) والتي يقدمها. الاب شربل شلالة ايّام الاثنين 16/1/2017 والاربعاء 18/1/2017 والجمعة 20/1/2017 من الأسبوع القادم في كنيسة مار يوسف في تمام الساعة السادسة مساء .

أحتفل فريق العمل الرسولي برتبة تبريك الاعضاء الجدد ورتبة تجديد الوعد للاعضاء القدامى ضمن الاحتفال بالقداس الالهي، الذي احتفل به سيادة الحبر الجليل مار بشار متي وردة، في دير الابتداء لراهبات بنات مريم الكلدانيات، يوم الخميس الموافق ٥/ كانون الثاني/ ٢٠١٧. وقد اشتركت جوقة دير الابتداء في هذه الاحتفالية من خلال التراتيل بهذه المناسبة. عقب القداس مقاسمة عشاء المحبة

برعاية سيادة الحبر الجليل مار بشار متي وردة السامي الوقار، نظم كادر التعليم المسيحي للمرحلة الابتدائية حفلاً ميلادياً رائعاً لطلاب المرحلة الابتدائية، يوم الجمعة الموافق ٣٠/ كانون الاول/ ٢٠١٦ في قاعة مسايا. حضر الحفل سيادة الحبر الجليل مار بشار متي وردة، والأب سمير مسؤول لجنة التعليم المسيحي. تضمن الحفل فقرات ميلادية متنوعة أحياها الطلاب، كما قدم المعلمين ومجموعة من الشبيبة فقرتين ميلادية جميلة، كما وتعاون في تنظيم الحفل مجموعة من شباب الفريق الرسولي. ووزعت في ختام الحفلة هدايا لكل الطلاب... 

برعاية سيادة الحبر الجليل مار بشار متي وردة السامي الوقار، نظم كادر التعليم المسيحي لمرحلتي المتوسطة والاعدادية حفلاً ميلادياً بهيجاً، يوم الاربعاء الموافق ٢٨/ كانون الاول/ ٢٠١٦ في قاعة الجمعية الثقافية الكلدانية، حضر جانباً من الحفل سيادة الحبر الجليل مار بشار، كما وحضر الاباء الكهنة الأفاضل: الخورأسقف الأب سليم البرادوستي، الأب سالم ساكا والأب سمير صليوا مسؤول لجنة التعليم المسيحي في الإيبارشية. تضمن الحفل مسابقات وفعاليات ميلادية وفقرات متنوعة، وتم تقاسم العشاء اثناء الحفل...

الثلاثاء, 20 كانون1/ديسمبر 2016 13:11

تكريس المذبح الجديد لكاتدرائية ماريوسف

تكريس المذبح الجديد في كاتدرائية مار يوسف بمناسبة إحتفالات الكنيسة بعيد مار يوسف البتول والذي يقع في الأحد الرابع من أسابيع البشارة حسب الطقس الكلداني، كرّس سيادة المطران مار بشّار متّي وردة المذبح الجديد في كاتدرائية مار يوسف في عنكاوا يوم الأحد 18 كانون الأول 2016، بحضور سيادة المطران مار نيقوديموس متّي شرق رئيس أساقفة الموصل وكوردستان وكركوك للسريان الأرثدوكس والآباء الكهنة وجمعٌ غفير من المؤمنين. وأشارَ سيادتهُ في كلمة الشكر التي قدمها إلى تكريس المذبح الجديد يحمل خصوصية في الظروف التي يعيشوها مؤمنونا، فلقد إستقبلت بلدة عنكاوا أكثر من 13000 عائلة مهجرة قسراً من الموصل وسهل نينوى، وأراد داعش محو تاريخنا في المنطقة، ونشكر الله لأن الغلبة كانت للصليب الذي أعتلى أبراج الكنائس من جديد في قرانا المحررة، لذا، وكتعبير شكرٍ لله على هذه النعمة، تم نصب حجارة من مذبح كنيسة مار أوراها في باطنايا وحجارة أخرى منمذبح كنيسة مار أدي في كرمليس في المذبح الجديد المُكرس في كاتدرائية مار يوسف.

وشكر سيادته كل الذين عملوا من أجل إنجاح تأهيل الكاتدرائية من مهندسين ومشرفين، وكل الذين ساهموا بالصلاة والدعم المعنوي والمادي. كما وشدد سيادتهُ على أهمية البناء الروحي لجسد المسيح، الكنيسة، شعبُ الله، فالأبنية مُعدة لتكون مكان صلاة ولقاء بالمسيح يسوع، ويجب أن تكون أبنية جميلة، ولكن جمالها يزداد رونقاً بحضور المؤمنين ومُشاركتهم في الأسرار وعيشهم دعوتهم المسيحية. وأضاف قائلاً: يبقى الأهم إلتزامنا الإيماني والشهادة لمسيحيّتنا والسعي لنكون المؤمنون الذين تنتظرهم الكنيسة، لا في الأعياد والمناسبات فحسب، بل أن نجعل من كل يوم أحد عيد قيامة لنا، ونكون نحن، آباء وأمهات، إنموذج لأولادنا لا سيما في هذه الأيام العصيبة والتي تُهاجٍم فيها العلمانية كل القيم المسيحية التي إجتهدَ آباؤنا وآمهاتنا في زرعها في نفوسنا.

وقدّم سيادة المطران مار نيقوديموس متّي شرف صليبا وإنجيلاً هدية للمذبح الجديد، وأثنى على أعمال الترميم والتأهيل، وأشاد بالعمل، فمار يوسفُ البتول يستحقُ هذا الإكرام.

وأجرى غبطة أبينا البطريرك مار لويس روفائيل ساكو بطريرك بابل على الكلدان وسيادة المطران مار باسيليوس يلدو إتصالاً بسيادة المطران مار بشّار متي وردة مُباركين الإحتفالية ومهنئين سيادته بجمالية الكاتدرئاية ومؤكدين صلاتهم ومحبتهم للإيبارشية أربيل الكلدانية.

جمعية الرحمة الكلدانية توزع الهدايا على أطفال مستشفى نانه كه لى احتفالا بقدوم طفل المغارة ربنا يسوع المسيح ورأس السنة الميلادية الجديدة. قامت الهيئة الإدارية لجمعية الرحمة الكلدانية في عنكاوا يوم الأربعاء 14/12/2016 بزيارة الأطفال المصابين بالامراض السرطانية في مستشفى نانة كةلى في اربيل وتم توزيع الهدايا ل (60) طفلا، وبدوره شكر مدير المستشفى نيابتا عن إدارة وكادر المستشفى وأهالي الأطفال الهيئة الإدارية للجمعية لتكرار هذه المبادرة للمرة الثالثة من قبل الجمعية .